وتجولوا في مرافق الجمعية والمدرسة والروضة والسكن الداخلي واجتمعوا مع مديرة ومعلمات المدرسة واطلعوا على واقع الجمعية وطلباتها واحتياجاتها والتقنيات العالية المستخدمة فيها وقد تبادل الطرفان الاتحاد العام وجمعية الكفيف الدروع التذكارية في نهاية الزيارة. توجهت بعدها فرقة مدرسة الكفيف لمجمع اسعاد الطفولة للمشاركة بوصلة غنائية فنية وطنية في احتفال الاتحتد العام لتكريم المعلمين الجدد. ويتوجه رئيس واعضاء الهيئة الادارية للجمعية وموظفيها وموظفاتها وطلابها وطالباتها بالشكر الجزيل على هذه الزيارة.